حول برنامج ثقافة ميد

حول برنامج ثقافة ميد

 

ثقافة ميد عبارة عن برنامج إقليمي مموّل من الاتحاد الأوروبي لمرافقة الدول الشريكة في جنوب المتوسط في مسيرتها لتطوير وتعزيز السياسات والممارسات الثقافية المرتبطة بالقطاع الثقافي، وذلك لفترة تمتد لأربع سنوات (2014-2018). يعتمد البرنامج منهجاً استشارياً تشاركياً وهو يُنفذ بالاشتراك مع جهات فاعلة في المجتمع المدني ووزارات ومؤسسات معنية بالثقافة في القطاعين العام والخاص وغيرهما من القطاعات ذات الصلة.

يقوم برنامج "ثقافة ميد"  بالإشراف على تصميم وتنفيذ أنشطة مبنية على الأولويات التي تم تحديدها إثر مشاورات واسعة النطاق مع السلطات الوطنية وجهات فاعلة من المجتمع المدني في الدول الشريكة، ومع منظمات دولية وبرامج إقليمية ممولة من الاتحاد الأوروبي.

أما الدول المعنية، فهي الجزائر ومصر والأردن ولبنان والمغرب وتونس وفلسطين وليبيا واسرائيل، باستثناء سوريا، حيث عُلّق التعاون حالياً حتى إشعار آخر من المفوضية الأوروبية.

يتمثّل هدف برنامج "ثقافة ميد" الأسمى بتمهيد الطريق نحو تهيئة بيئة مؤسسية واجتماعية من شأنها أن تعزز الثقافة كوسيلة لتحقيق حرية التعبير والتنمية المستدامة.

وبشكل أكثر تحديداً، يهدف البرنامج إلى:

1.    تحسين الإدارة العامة/ الحاكمية (governance) لقطاع الثقافة، بما فيه تعزيز التعاون بين الوزارات وصياغة خطط عمل وطنية بشأن الثقافة وتحسين الهياكل التنظيمية بالتعاون مع النظراء (Peer to Peer)  العاملين في القطاع من جميع أنحاء المنطقة.
2.    تعزيز التنمية المتبادلة للقدرات بين النظراء (Peer to Peer)  من مؤسسات المجتمع المدني والقطاعين العام والخاص.
3.    توسيع قاعدة المشاركة عبر إشراك أجيال شابة وتطوير نشاطات وجماهير في المناطق البعيدة والمهمشة في البلدان المعنية بالبرنامج وتعزيز التعاون بين القطاعات المختلفة والعاملين في المجالات الثقافية في أنحاء المنطقة. 
4.    تعزيز تبادل المعلومات والوصول إليها ضمن المصادر المتوفرة على شبكة الإنترنت وتبادل أفضل الممارسات والوصول إليها من خلال موقع "ثقافة ميد" الإلكتروني.  

لمزيد من التفاصيل حول النشاطات التي ينظمها البرنامج والأدوات المسخرة لذلك الرجاء متابعة القراءة هنا